آخر تحديث GMT 10:29:09
الدار البيضاء اليوم  -

حظر التجول الليلي يعصف مجددًا بأمسيات رمضان في المغرب

الدار البيضاء اليوم  -

الدار البيضاء اليوم  - حظر التجول الليلي يعصف مجددًا بأمسيات رمضان في المغرب

الحكومة المغربية
الرباط - الدار البيضاء اليوم

في قرار كان متوقعا، أعلنت الحكومة المغربية، الأربعاء، فرض حظر تجول ليلي طيلة شهر رمضان في محاولة لكبح تفشي موجة ثالثة من فيروس كورونا، خاصة في ظل توسع رقعة السلالة البريطانية والتي باتت منتشرة في سبع جهات بالمغرب. وجاء في بلاغ للحكومة، أنه تقرر منع التنقل الليلي على الصعيد الوطني يوميا من الساعة الثامنة ليلا إلى الساعة السادسة صباحا، باستثناء الحالات الخاصة، وذلك ابتداء من فاتح شهر رمضان، مع الإبقاء على مختلف التدابير الاحترازية الحالية.

وأوضح البلاغ أن هذا القرار جاء "تبعا لتوصيات اللجنة العلمية والتقنية بضرورة الاستمرار في الإجراءات اللازمة للحد من انتشار وباء كورونا المستجد خاصة مع ظهور سلالات جديدة ببلادنا، وفي سياق تعزيز التدابير الوقائية المتخذة للحفاظ على صحة المواطنات والمواطنين، وأخذا بعين الاعتبار الحركية الواسعة التي يعرفها النسيج المجتمعي المغربي خلال شهر رمضان".

ويفرض المغرب منذ منتصف مارس 2020 حالة طوارئ صحية سمحت للسلطات بإقرار مجموعة من التدابير الاحترازية.

ورغم تخفيف القيود خلال الصيف الماضي، عادت الحكومة في نهاية العام إلى فرض تدابير وقائية مشددة منها إغلاق المحلات والمقاهي والمطاعم على الساعة الثامنة ليلا، وفرض حظر تجول ليلي ابتداء من التاسعة مساء. كما تم تعليق الرحلات الجوية مجددا مع أكثر من ثلاثين دولة.

وسجل المغرب رسميا 499,025 إصابة، بينها 8865 وفاة، فيما تلقى اللقاح نحو 4 ملايين شخص منذ إطلاق حملة التطعيم الوطنية في نهاية يناير الماضي، حسب آخر حصيلة رسمية صادرة عن وزارة الصحة.
 
وهيمن القرار الحكومي بفرض حظر تجول ليلي خلال شهر رمضان على أحاديث المغاربة خاصة وأنه سيؤدي إلى تعليق صلاة التراويح في المساجد للعام الثاني على التوالي. وفي هذا السياق، لا يخفي عبد السلام، سبعيني متقاعد، حزنه لأنه لن يتمكن هذه السنة أيضا من أداء صلاة التراويح في المسجد، معبرا عن اشتياقه الكبير لواحدة من "أقوى اللحظات الروحانية خلال الشهر الفضيل". وكانت الحكومة المغربية علقت، السنة الماضية، الصلوات بالمساجد بما فيها صلاة التراويح، في ظل الحجر الصحي الشامل الذي كان مفروضا حينها.

من جهتها، تحكي فاطمة، ربة بيت، أن فرض حظر تجول ليلي يعني حرمان العائلات المغربية من الخرجات الليلية وتبادل الزيارات.

والخرجات الليلية، من العادات التي تشتهر بها الأمسيات الرمضانية في المغرب. حيث تقصد الأسر الحدائق والمقاهي في جولات قد تمتد في بعض المدن، مثل طنجة شمالا، إلى ساعات متأخرة من الليل.

صدمة في صفوف مهنيي المقاهي والمطاعم

وبعيدا عن الأجواء الروحانية والعائلية التي ستغيب مجددا عن رمضان هذه السنة في المغرب وستجعل أمسياته "باهتة"، شكل قرار منع التنقل الليلي، صدمة لدى أرباب وأجراء المقاهي والمطاعم، الذين لن يتمكنوا من العمل طيلة شهر رمضان.

وقد وصف نور الدين الحراق رئيس الجمعية المغربية لأرباب المقاهي والمطاعم، القرار الحكومي بالكارثة بالنسبة لمهنيي القطاع، موضحا في تصريح لموقع "سكاي نيوز عربية" أنه سيوسع دائرة المقاهي والمطاعم المفلسة والتي أغلقت أبوابها بصفة نهائية منذ تفشي جائحة كورونا بالمغرب.

 ويضيف الحراق، أن الدعم الحكومي المقدم لقطاع المقاهي والمطاعم، على غرار باقي القطاعات المتضررة من الجائحة، لا يشمل الجميع، على اعتبار أن عددا كبيرا من الأجراء ليسوا مسجلين في صندوق الضمان الاجتماعي، ويعملون بطريقة غير قانونية.

ونبه المتحدث، إلى أنه "كان يجب على الحكومة أن تدخل في مشاورات مع المهنيين للوصول إلى حل وسط"، معلنا عن اجتماع قريب للكشف عن الخطوات التي سيقوم بها مهنيو القطاع للرد على هذا القرار.

وكان أرباب المقاهي والمطاعم قد قرروا تنظيم اضراب وطني يوم الجمعة المقبل للسماح لهم بالعمل بعد الإفطار، خلال شهر رمضان.

وقد أثرت الأزمة الصحية المرتبطة بجائحة كورونا على الاقتصاد المغربي بشكل كبير، حيث تجاوز الانكماش نسبة 7 في المئة وفقا لأرقام غير نهائية صدرت نهاية مارس عن المعهد الوطني للإحصاء.

قد يهمك ايضا

منظمة الصحة العالمية تؤكد عدم يوجد دليل أن لقاح استرازينيكا يتسبب في مضاعفات

خبير في منظمة الصحة العالمية يحسم الجدل بشأن لقاح أسترازينيكا

casablancatoday
casablancatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حظر التجول الليلي يعصف مجددًا بأمسيات رمضان في المغرب حظر التجول الليلي يعصف مجددًا بأمسيات رمضان في المغرب



GMT 11:13 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

المغرب يقرر تعليق الرحلات الجوية مع تونس
الدار البيضاء اليوم  - المغرب يقرر تعليق الرحلات الجوية مع تونس

GMT 15:50 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

المطبخ العصري ركن أساسي من المنزل الحديث
الدار البيضاء اليوم  - المطبخ العصري ركن أساسي من المنزل الحديث

GMT 18:19 2021 الثلاثاء ,13 إبريل / نيسان

موضة البناطيل العصرية لربيع وصيف 2021 تعرفي عليها
الدار البيضاء اليوم  - موضة البناطيل العصرية لربيع وصيف 2021 تعرفي عليها

GMT 18:33 2021 الثلاثاء ,13 إبريل / نيسان

ديكور شبابيك خارجي لمنزل يشع طاقة وحيوية ت
الدار البيضاء اليوم  - ديكور شبابيك خارجي لمنزل يشع طاقة وحيوية ت

GMT 10:31 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سعيد الإدريسي ريفي عصامي ينال ثقة سكان بلدية بالدنمارك

GMT 00:50 2016 الخميس ,09 حزيران / يونيو

دنيا سمير غانم تكشف كواليس مسلسل "نيللي وشريهان"

GMT 11:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم طرق التعامل مع الرجل الخجول

GMT 19:15 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

اللاعب نيمار يقود باريس سان جيرمان لاكتساح ريد ستار بسداسية

GMT 02:12 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

حمدالله يغيب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة

GMT 04:29 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيفاء وهبي ترفض استلام الجائزة العالمية بسبب سوء التعامل

GMT 01:43 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أردنية تبدع في صناعة حلوى الدونات بطريقة جذابة

GMT 15:02 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكّد أن الهزيمة أمام "سان جيرمان" وضعته في مأزق

GMT 20:50 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ساري يكشف صعوبة المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي

GMT 16:58 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تيباس يكشف عن رغبته في عودة البرازيلي نيمار للدوري الإسباني

GMT 17:42 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

يورغن كلوب يُعلن قادة ليفربول الإنجليزي بالانتخاب
 
casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca