أبيات من شعر العرب

الدار البيضاء اليوم  -

أبيات من شعر العرب

جهاد الخازن
جهاد الخازن

من شعر العرب:

يا خاطب الدنيا الدنية إنها / شرك الردى وقرارة الأكدار

دار متى ما أضحكتْ في يومها / أبكتْ غدا بعدا لها من دار


أيضاً:

أجارتنا ان الخطوب تنوب / وإني مقيم ما أقام عسيب

أجارتنا أنا غريبان هاهنا / وكل غريب للغريب نسيب


وأيضاً:

أيقتلني دائي وأنت طبيبي / قريب وهل من لا يُرى بقريب

لئن خنت عهدي إنني غير خائن / وأي محب خان عهد حبيب

فما كل ذي لُب بمؤتيك نصحه / ولا كل مؤتٍ نصحه بلبيب


وهناك:

من محبّ شفّه سقمه / وتلاشى لحمه ودمه

كاتب حنّت صحيفته / وبكى من رحمةٍ قلمه

خلّ عقلي يا مُسفهه / إن عقلي لست أتهمه

للفتى عقل يعيش به / حيث تهدي ساقه قدمه


وأيضاً:

أعاتب ذا المودة من صديق / إذا ما رابني منه اجتناب

إذا ذهب العتاب فليس ود / ويبقى الود ما بقي العتاب


وقرأت:

الى كم ذا العقاب وليس جرم / وكم ذا الاعتذار وليس ذنب

فلا تحمل على قلب جريح / به لحوادث الأيام ندب


ومثله:

يا وجه معتذر ومقلة ظالم / كم من دم ظلما سفكت بلا دم

أوجدتِ وصلي في الكتاب محرما / ووجدتِ قتلي فيه غير محرم

وإذا صحوتُ فما أقصر عن ندى / وكما علمتِ شمائلي وتكرّمي


وقرأت:

يوم المحب لطوله شهر / والشهر يُحسب أنه دهر

الشمس تحسب أنها شمس الضحى / والبدر يحسب أنها البدر


وقرأت أيضاً:

هتك الحجاب عن الضمائر / طرف به تبلى السرائر

يرنو فيمتحن القلو / ب كأنه في القلب ناظر

يا ساحرا ما كنت أعر / ف قبله في الناس ساحر

أقصيتني من بعد ما / أدنيتني فالقلب طائر


وهناك:

أيا من لام في الحب / ولم يعلم جوى قلبي

ملام الصبّ يغويه / ولا أغوى من القلب

فأنّى لمت في هند / محبا صادق الحب


وقرأت:

أعطيته ما سألا / حكّمته لو عدلا

وهبته روحي فما / أدري به ما فعلا

قيّده الحب كما / قيّد راعٍ جملا


أيضاً:

كم كريم أزرى به الدهر يوما / ولئيم تسعى اليه الوفود


وأيضاً:

أنتِ دائي وفي يديك دوائي / يا شفائي من الجوى وبلائي

إن قلبي يحب من لا أسمّي / في عناء أعظِم به من عناء


وقرأت:

ما لليلى تبدلت / بعدنا ودّ غيرنا

أرهقتنا ملامة / بعد إيضاح عذرنا

ليت شعري ماذا ترى / أم عمرو في أمرنا


وقال شاعر آخر:

رأت قمر السماء فأذكرتني / ليالي وصلنا بالرقمتين

كلانا ناظر قمرا ولكن / رأيت بعينها ورأت بعيني


وقرأت:

ودعتني يوم الفراق وقالت / وهي تبكي من لوعة وفراق

ما الذي أنت صانع بعد بعدي / قلت قولي هذا لمن هو باقي

ومثله:

ما وقوفك بالركائب في الطلل / ما سؤالك عن حبيبك قد رحل

ما أصابك يا فؤادي بعدهم / أين صبرك يا فؤادي ما فعل

وأخيراً:

يا للشباب المرح التصابي / روائح الجنة في الشباب

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أبيات من شعر العرب أبيات من شعر العرب



GMT 21:30 2020 الإثنين ,21 أيلول / سبتمبر

الرئيس ميشال عون: «رايحين على جهنّم»

GMT 15:00 2020 الإثنين ,21 أيلول / سبتمبر

رجال ونساء - ١

GMT 22:36 2020 الأحد ,20 أيلول / سبتمبر

تقولون إنكم ضد أميركا وعقوباتها...

GMT 12:53 2020 السبت ,19 أيلول / سبتمبر

دعوة فريدمان والصراع على القيادة الفلسطينية

منحتها ستايلًا ساحرًا وأناقة متجددة في عالم الموضة

إطلالات لبسمة بوسيل بموضة "البناطيل الكاجوال" اكتشفيها

القاهره _الدار البيضاء اليوم

GMT 10:31 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سعيد الإدريسي ريفي عصامي ينال ثقة سكان بلدية بالدنمارك

GMT 00:50 2016 الخميس ,09 حزيران / يونيو

دنيا سمير غانم تكشف كواليس مسلسل "نيللي وشريهان"

GMT 11:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم طرق التعامل مع الرجل الخجول

GMT 19:15 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

اللاعب نيمار يقود باريس سان جيرمان لاكتساح ريد ستار بسداسية

GMT 02:12 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

حمدالله يغيب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة

GMT 04:29 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيفاء وهبي ترفض استلام الجائزة العالمية بسبب سوء التعامل

GMT 01:43 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أردنية تبدع في صناعة حلوى الدونات بطريقة جذابة
 
casablancatoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca