ترامب يواجه غالبية أميركية لا تريده رئيساً

الدار البيضاء اليوم  -

ترامب يواجه غالبية أميركية لا تريده رئيساً

بقلم : جهاد الخازن
بقلم : جهاد الخازن

تلقيت دراسة من مؤسسة زغبي عن الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة، وكانت عن ولاية جورجيا حيث ثبت أن المرشح الديمقراطي بيرني ساندرز متقدم على الرئيس دونالد ترامب

سئل المشاركون في الاستفتاء إن كانوا يوافقون على رئاسة ترامب أو يعارضونها. كانت الأجوبة أن ٢٩ في المئة يؤيدونها بقوة وأن ١٩ في المئة يؤيدونها وأن ١٤ في المئة يعارضونها الى درجة ما وأن ٣٦ في المئة يعارضونها بقوة وأن اثنين في المئة لم يتخذوا قراراً بعد

المشاركون في الاستفتاء تلقوا سؤالاً آخر يسأل هل تؤيدون دونالد ترامب رئيساً و٤٣ في المئة قالوا نعم و٤٨ في المئة أيدوا بيرني ساندرز وتسعة في المئة لم يكونوا توصلوا الى قرار بعد

سئل المشاركون في الاستفتاء هل يؤيدون ترامب أو جو بايدن وكانت أجوبتهم أن ٤٤ في المئة أيدوا ترامب وأن ٤٦ في المئة أيدوا الديمقراطي بايدن وأن ١٨ في المئة لم يحددوا موقفهم بعد

سئل المشاركون في الاستفتاء هل يفضلون ترامب رئيساً أو الديمقراطية إليزابيث وارن، وكان رأيهم أن ٤٤ في المئة يؤيدون ترامب، وأن ٤٢ في المئة يؤيدون وارن، وأن ١٤ في المئة لم يتخذوا قراراً نهائياً حتى الآن

أيضاً سئل المشاركون في الاستفتاء هل يفضلون ترامب أو بيت باتيغيغ وقال ٤٥ في المئة منهم إنهم يؤيدون ترامب و٣٨ في المئة يؤيدون باتيغيغ و١٤ في المئة لم يتخذوا قراراً بعد

وسئل المشاركون هل يفضلون ترامب أو كمالا هاريس وقال ٤٤ في المئة منهم إنهم يؤيدون ترامب و٤٢ في المئة إنهم يؤيدون هاريس، وإن ١٤ في المئة لم يتخذوا قراراً نهائياً حتى الآن

مع ما سبق قرأت مقالاً كتبه الاميركي من أصل عربي جيم زغبي عن انتخابات ٢٠٢٠، خصوصاً الجانب الرئاسي منها

جيم يقول إن انتخابات ٢٠٢٠ تمثل الخلافات الاميركية ومستقبل الولايات المتحدة السياسي. هو يقول إن دونالد ترامب أسوأ رئيس في تاريخ الولايات المتحدة ويبدو أنه مسرور بالانقسام الاميركي حوله

الكاتب يقول إن ترامب يعمد الى إهانة منافسيه ويستعمل أسوأ كلام ممكن عنهم كما انه يستعمل تغريداته في المجال نفسه. بعض أركان الحزب الجمهوري يعترض على مواقف ترامب إلا أن الغالبية تؤيده خشية وصول ديمقراطي الى البيت الأبيض

أنصار ترامب هم البيض من الطبقة الوسطى أو البيض من الطبقة العاملة. هو هاجم صفقات تجارية أعطت الوظائف في المعامل الى المكسيك أو الصين، كما هاجم قوانين بيئية حرمت الاميركيين من عملهم في المناجم. هو هاجم المهاجرين الى الولايات المتحدة وسنّ قوانين ضدهم وقوانين أخرى تنتظر موافقة الكونغرس، كما أنه هاجم الاميركيين المتعلمين الذين يقفون مع المهاجرين أو ينتصرون لهم

الديمقراطيون يرون أن موقف ترامب السياسي يستحق أن يندد به، إلا أنهم ليسوا جميعاً على موقف واحد من ترامب وسياسته، ومع ذلك فهناك فريق منهم يعتقد أن على الديمقراطيين أن يؤيدوا وحدة الاميركيين والأخلاق الحميدة في مواجهة ترامب

هل يحدث هذا؟ لا أعرف ولكن ما أعرف هو أن الديمقراطيين جميعاً لا يريدون عودة ترامب رئيساً السنة المقبلة لذلك فالمرشح الديمقراطي للرئاسة ونائبه أو نائبته سيقومان بحملة حاسمة ضد رئيس أضرّ بأمن الولايات المتحدة واقتصادها وهو يعمل لنفسه قبل بلاده

قد يهمك أيضا :

ترامب: الرسوم ستزيد في حالة عدم إبرام اتفاق تجارة مع الصين

رئيس أميركا يؤكد أن اتفاق التجارة مع الصين سيوقع في مكان ما في الولايات المتحدة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ترامب يواجه غالبية أميركية لا تريده رئيساً ترامب يواجه غالبية أميركية لا تريده رئيساً



GMT 20:24 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

الاتّكالُ على أميركا رهانٌ مُقلِق

GMT 20:20 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

آراء الأصدقاء في الحياة الدنيا

GMT 10:45 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

اسرائيل تطرد من يفضح تجاوزاتها

GMT 17:41 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

مع أمجد ناصر .. الــفَــنُّ متمكِّــناً

GMT 17:03 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

المساعدة العسكرية الأميركية للبنان عادت

تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وتنسّقها بشكل أنيق

الملكة ليتيزيا بـ "البلايزر الكاب" خلال حضورها مؤتمرًا عن المناخ

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 09:49 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
الدار البيضاء اليوم  - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 10:31 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سعيد الإدريسي ريفي عصامي ينال ثقة سكان بلدية بالدنمارك

GMT 00:50 2016 الخميس ,09 حزيران / يونيو

دنيا سمير غانم تكشف كواليس مسلسل "نيللي وشريهان"

GMT 11:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم طرق التعامل مع الرجل الخجول

GMT 19:15 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

اللاعب نيمار يقود باريس سان جيرمان لاكتساح ريد ستار بسداسية

GMT 02:12 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

حمدالله يغيب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة

GMT 04:29 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيفاء وهبي ترفض استلام الجائزة العالمية بسبب سوء التعامل
 
casablancatoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca