آخر تحديث GMT 18:37:04
الدار البيضاء اليوم  -

وزير الخارجية السعودي يؤكد أن بلاده لا تستخدم النفط سلاحًا ضد أميركا

الدار البيضاء اليوم  -

الدار البيضاء اليوم  - وزير الخارجية السعودي يؤكد أن بلاده لا تستخدم النفط سلاحًا ضد أميركا

وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي، عادل الجبير
الرياض ـ سعيد الغامدي

قال وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي، عادل الجبير، إن المملكة العربية السعودية لا تستخدم النفط وتحالف أوبك+ كسلاح ضد الولايات المتحدة، نافيًا أن تكون السعودية قد خفضت إنتاج النفط لإلحاق الضرر بالولايات المتحدة. وأضاف الجبير في مقابلة مع شبكة "FOX News" الأميركية أمس الجمعة: "النفط في نظرنا سلعة مهمة للاقتصاد العالمي، الذي نمتلك فيه مصلحة كبيرة لكننا لا نقوم بتسييس النفط ولا القرارات المتعلقة به".

واتفق أعضاء أوبك+، في ختام اجتماعهم الأربعاء الماضي 5 أكتوبر 2022، على خفض الإنتاج بواقع مليوني برميل يومياً في نوفمبر، وتمديد "إعلان التعاون" حتى نهاية 2023، على أن يتم عقد الاجتماعات الوزارية كل 6 أشهر، فيما ستجتمع لجنة المراقبة الوزارية لـ "أوبك+" كل شهرين لمتابعة مستجدات السوق. "إننا لا نقوم بتسييس النفط ولا القرارات المتعلقة به، والنفط ليس سلاحا"، بحسب وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية.

وعقب إعلان قرار أوبك بلس خفض إنتاج النفط سارع البيت الأبيض إلى انتقاد قرار أوبك بلس. وقال المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض، بريان ديس، إن واشنطن تدرس السحب من الاحتياطي النفطي الاستراتيجي، بعد قرار دول أوبك+، مشيرا إلى أن نقص إمدادات النفط لا يزال تحديا كبيراً.

ولم يتوقف الموقف الأميركي من قرار أوبك بلس عند هذا المستوى، إذ سرعان ما عبر الرئيس الأميركي جو بايدن، الخميس الماضي، عن خيبة أمله بشأن الخطط التي أعلنتها دول أوبك+ لخفض الخطط التي أعلنتها دول أوبك+ لخفض إنتاج النفط، وقال إن الولايات المتحدة تدرس البدائل المتاحة لديها.

وتشعر إدارة بايدن بالقلق، في أعقاب خفض إنتاج النفط بشكل مفاجئ من جانب تحالف "أوبك+"، وسط مخاوف من ارتفاع أسعار الوقود قبل انتخابات التجديد النصفي في نوفمبر، وإنهاء سيطرة الديمقراطيين على الكونغرس.

وفي مقابلة مع قناة "العربية"، قالت الرئيس التنفيذي لشركة Crystol Energy كارول نخلة، إن قرار خفض الإنتاج لن يؤثر على الولايات المتحدة اقتصادياً ولكن تأثيره على شعبية الرئيس جو بايدن وحكومته. حول أسعار الوقود في أميركا لفت الجبير، إلى أن سبب ارتفاع الأسعار الوقود في الولايات المتحدة هو نقص إنتاج المصافي الأميركية وليس المملكة العربية السعودية. ولفت الجبير إلى أن العلاقة بين الولايات المتحدة والسعودية استراتيجية وتقوم على الشراكة والتحالف.

أشار الجبير أيضا إلى ضعف الصناعة النفطية الأميركية، وقال "مع كامل احترامي ارتفاع أسعار الوقود لديكم سببه النقص في مصافي النفط منذ 20 عاماً"، بحسب الجبير. وأكد الجبير التزام المملكة بضمان الاستقرار في أسواق النفط، وقال "ملتزمون بضمان الاستقرار في أسواق النفط ونحن نتصرف بطريقة استباقية لضمان عدم حدوث انهيار في أسواق الطاقة".

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

الجبير يؤكّد أن "القمة" انطلاقة نصون فيها البيت الخليجي

أول رد من عادل الجبير على تورط الرياض في إطلاق نار بقاعدة أميركية

casablancatoday
casablancatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجية السعودي يؤكد أن بلاده لا تستخدم النفط سلاحًا ضد أميركا وزير الخارجية السعودي يؤكد أن بلاده لا تستخدم النفط سلاحًا ضد أميركا



GMT 14:30 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

تشعر بالانسجام مع نفسك ومع محيطك المهني

GMT 19:42 2019 الخميس ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 19:55 2018 الإثنين ,04 حزيران / يونيو

بطل عالمي رفقة الملك لثاني مرة في رمضان

GMT 10:05 2018 الخميس ,26 إبريل / نيسان

أحذية أكوازورا تناسب جميع مناسبات فصل الصيف

GMT 20:08 2014 الإثنين ,01 كانون الأول / ديسمبر

الفول السوداني لمقاومة الصلع وحصوات المرارة والتجاعيد

GMT 00:04 2016 الأحد ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

هل تعلم فوائد شرب الماء الساخن !

GMT 05:56 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

الفنانة ياسمين صبري تخضع لجلسة تصوير جديدة
 
casablancatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca