آخر تحديث GMT 18:37:04
الدار البيضاء اليوم  -

ينس ستولتنبرغ يمتنع عن الإدلاء بأي تكهنات بشأن موعد انتهاء النزاع في أوكرانيا

الدار البيضاء اليوم  -

الدار البيضاء اليوم  - ينس ستولتنبرغ يمتنع عن الإدلاء بأي تكهنات بشأن موعد انتهاء النزاع في أوكرانيا

الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو" ينس ستولتنبرغ
واشنطن - الدار البيضاء اليوم

امتنع الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ عن الإدلاء بأي تكهنات بشأن موعد انتهاء النزاع في أوكرانيا، وكذلك عن تقييم عواقبه المحتملة. وقال ستولتنبرغ في تصريح لصحيفة "فيستي" الصربية، ردا على طلب الصحفي التعلي على المواعيد المحتملة لانتهاء النزاع: "من المستحيل التكهن كم وقتا ستستمر الحرب في أوكرانيا وما ستكون عواقبها الطويلة الأمد".

وأضاف: "من المهم مواصلة دعم أوكرانيا، بغض النظر عن كم وقتا سيتطلب ذلك. بالطبع، كل الدعم العسكري والاقتصادي والإنساني الذي نقدمه لأوكرانيا له ثمن عال، لكن ثمن التخلي عن دعم أوكرانيا سيكون أعلى بكثير".

واعتبر أن عدم تقديم الدعم لأوكرانيا كان يتناقض مع المصالح الأمنية للغرب، لأنه من شأن ذلك أن "يجعل أوروبا في موقع حساس أكثر".

وشدد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ على ضرورة الحفاظ على الاتصالات مع روسيا حول الحد من التسلح وتقليل المخاطر وعدم التنازع.وقال ستولتنبرغ يوم الخميس عبر قناة "سي إن إن"، أنه "لن تكون علاقة الناتو بروسيا هي نفسها، لكن يجب الحفاظ على الاتصالات بشأن الحد من التسلح وتقليل المخاطر وعدم التنازع".

وأضاف: "في رأيي، لا يزال من المبكر جدًا تحديد شكل علاقاتنا مع روسيا في المستقبل. هي بالتأكيد لن تبقى على حالها، ولن نعود إلى ما يمكن أن نسميه الحياة الطبيعية."

وشدد ستولتنبرغ على أنه "من المستحيل العودة إلى ما كانت عليه علاقاتنا. لكن من الضروري الحفاظ على بعض التفاعل مع روسيا بشأن قضايا مثل الحد من التسلح وتقليل المخاطر وعدم التنازع".

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

ينس ستولتنبرغ أميناً عاماً للناتو لعامين

 

الناتو يقول على بيونغ يانغ وقف برامجها النووية والصاروخية

casablancatoday
casablancatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ينس ستولتنبرغ يمتنع عن الإدلاء بأي تكهنات بشأن موعد انتهاء النزاع في أوكرانيا ينس ستولتنبرغ يمتنع عن الإدلاء بأي تكهنات بشأن موعد انتهاء النزاع في أوكرانيا



GMT 08:00 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العذراء الجمعة 30 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 12:47 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 13:13 2020 السبت ,26 أيلول / سبتمبر

حظك اليوم برج الحوت السبت 26-9-2020

GMT 08:03 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

لن يصلك شيء على طبق من فضة هذا الشهر

GMT 21:43 2020 الثلاثاء ,05 أيار / مايو

تستفيد ماديّاً واجتماعيّاً من بعض التطوّرات

GMT 19:12 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدو مرهف الحس والشعور

GMT 07:02 2017 الثلاثاء ,14 آذار/ مارس

الملحن مهدي مزين في ديو غنائي مع حنان لخضر

GMT 04:06 2015 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

توسيع منطقة السركال أفنيو للفنون في مدينة دبي

GMT 03:23 2018 الثلاثاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

تطورات مثيرة في قضية هتك عرض طفل بـ”20 درهما” بالجديدة

GMT 01:50 2018 الأربعاء ,06 حزيران / يونيو

نساء مغربيات يفضحن قصص تحرش داخل حقول "فراولة"

GMT 14:34 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

تعرف على منزل " جون هام " بطل فيلم " بايبي درايف"

GMT 08:01 2018 الخميس ,04 كانون الثاني / يناير

السلامي يكشف عن المجموعة التي ستشارك في "الشان 2018"

GMT 17:48 2017 الأربعاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

عبد الرفيع كرومي الرئيس السابق لرجاء بني ملال في ذمة الله

GMT 09:31 2017 الثلاثاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

​يا ملايكة الشّعر

GMT 02:53 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

صناعة التحف تزدهر في مدينة بيت لحم خلال فترة الأعياد

GMT 02:27 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل حفلات نجوم مصر والعرب في رأس السنة
 
casablancatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca