آخر تحديث GMT 02:31:44
الدار البيضاء اليوم  -

المغرب يسجل عجزاً تجارياً مع السعودية بـ15.5 مليارات درهم في 2021

الدار البيضاء اليوم  -

الدار البيضاء اليوم  - المغرب يسجل عجزاً تجارياً مع السعودية بـ15.5 مليارات درهم في 2021

صادرات المغرب
الرباط ـ الدارالبيضاء اليوم

سجل المغرب عجزا تجاريا مع المملكة العربية السعودية يقدر بحوالي 15,5 مليارات درهم خلال السنة الماضية؛ وذلك بالنظر إلى ارتفاع أسعار المنتجات الطاقية التي يستوردها.وحسب الجمعية المغربية للمصدرين، فإن قيمة المبادلات التجارية بين البلدين بلغت سنة 2021 ما يناهز 17 مليار درهم، وتمثل صادرات المغرب 768 مليون درهم فيما بلغت واردته 16,3 مليارات درهم.

وقال مصدر من الجمعية، التي تضم فاعلين اقتصاديين مُصدرين، إن العجز التجاري المسجل مع المملكة العربية السعودية مقبول؛ بالنظر إلى التطور الكبير الذي عرفته أسعار منتجات الطاقة خلال السنة الماضية على المستوى العالمي.

وأفاد المصدر، في حديثه ، بأن قيمة واردات المغرب من البترول والوقود والزيوت من السعودية بلغت 10,5 مليارات درهم خلال السنة الماضية، تليها منتجات البلاستيك بـ3,3 مليارات درهم، ثم الكبريت الخام وغير المعالج بقيمة 1,2 مليار درهم.

واستورد المغرب خلال السنة الماضية من السعودية 160 مليون درهم من التمور، و158 مليون درهم من المواد الكيماوية، و127 مليون درهم من زيوت البترول والتشحيم، إضافة إلى منتجات ورقية ومواد التجميل.

أما صادرات المغرب إلى السعودية فتشكلت من السيارات السياحية بـ264 مليون درهم، وحوامض بـ69 مليون درهم، والدقيق ومسحوق الأسماك بـ57 مليون درهم، إضافة إلى المصبرات والطماطم والأجبان والزيوت النباتية.

وفي سنة 2020، بلغت واردات المغرب من السعودية حوالي 8,5 مليارات درهم، مقابل صادرات بـ924 مليون درهم. واتسمت هذه السنة بالانخفاض الكبير في أسعار منتجات الطاقة، بفعل تداعيات الإجراءات الاحترازية التي اتخذت في العالم للحد من كورونا؛ وهو ما أنتج عجزا بـ7,5 مليارات درهم.

ومقارنة بسنة 2019 المرجعية، أي قبل أزمة جائحة كورونا وتأثيرها على الاقتصاد العالمي، فإن واردات المغرب من السعودية ناهزت 11,7 مليارات درهم، مقابل صادرات بـ995 مليون درهم، وما أسفر عن عجز بـ10,7 مليارات درهم.

ومن أجل تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين، استقبلت الجمعية المغربية للمصدرين خلال الأسبوع الجاري وفدا من رجال الأعمال السعوديين بمدينة الدار البيضاء، حيث جرى الحديث عن ضرورة تفعيل خط ملاحي مباشر لربح الوقت وتشجيع تدفقات جديدة.

وكان الحديث عن ضرورة إطلاق خط ملاحي مباشر بين البلدين قد أثير في اجتماع منتدى الأعمال المغربي السعودي الذي انعقد في أبريل الماضي، وجرى فيه توقيع مذكرة تفاهم لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

وخلال لقائه بالوفد السعودي لرجال الأعمال، لم يُخف حسن السنتيسي، رئيس الجمعية المغربية للمصدرين، إحباطه للجوء البلدين إلى استيراد منتجات من بلدان أخرى كان بالإمكان تبادلها بشكل مباشر بينهما لرفع حجم التجارة بين البلدين.

وكان اللقاء فرصة لتحديد مجالات الشراكة والفرص التجارية بين رجال الأعمال في البلدين، وتهم أساسا قطاعات الصناعة والنقل والخدمات اللوجستية والطاقات المتجددة والأغذية والسياحة والعقارات والتعدين إضافة إلى التعدين.

على المستوى العالمي، بلغت صادرات المملكة العربية السعودية سنة 2019 حوالي 261 مليار دولار، فيما بلغت وارداتها 153 مليار دولار، ويعزى الفائض التجاري المقدر بـ108 مليارات دولار إلى صادرات المنتجات البترولية والكيماويات والبلاستيك.

وتعد السعودية القوة الاقتصادية الرائدة في الشرق الأوسط وأغنى دولة عربية. وقد اعتمدت رؤية في أفق سنة 2030 لتنويع الاقتصاد الذي زال يعتمد بشكل كبير على النفط، إضافة إلى تحفيز التمويل والاستثمار.

قد يهمك أيضا

الحرب الروسية الأوكرانية ترفع حجم صادرات المغرب من الأسمدة

 

صادرات المغرب تُحقق ازدهاراً ملحوظاً على مستوى مُختلف القطاعات

casablancatoday
casablancatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب يسجل عجزاً تجارياً مع السعودية بـ155 مليارات درهم في 2021 المغرب يسجل عجزاً تجارياً مع السعودية بـ155 مليارات درهم في 2021



أنابيلا هلال تتألق في إطلالات متنوعة باللون الأصفر

القاهرة - الدار البيضاء اليوم

GMT 13:43 2022 الجمعة ,24 حزيران / يونيو

تنسيق طاولات الضيافة لعيد الأضحى
الدار البيضاء اليوم  - تنسيق طاولات الضيافة لعيد الأضحى

GMT 12:49 2022 الأربعاء ,22 حزيران / يونيو

نصائح في الديكور لحمّام الضيوف
الدار البيضاء اليوم  - نصائح في الديكور لحمّام الضيوف

GMT 10:31 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سعيد الإدريسي ريفي عصامي ينال ثقة سكان بلدية بالدنمارك

GMT 00:50 2016 الخميس ,09 حزيران / يونيو

دنيا سمير غانم تكشف كواليس مسلسل "نيللي وشريهان"

GMT 11:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم طرق التعامل مع الرجل الخجول

GMT 19:15 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

اللاعب نيمار يقود باريس سان جيرمان لاكتساح ريد ستار بسداسية

GMT 02:12 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

حمدالله يغيب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة

GMT 04:29 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيفاء وهبي ترفض استلام الجائزة العالمية بسبب سوء التعامل

GMT 01:43 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أردنية تبدع في صناعة حلوى الدونات بطريقة جذابة

GMT 15:02 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكّد أن الهزيمة أمام "سان جيرمان" وضعته في مأزق

GMT 20:50 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ساري يكشف صعوبة المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي

GMT 16:58 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تيباس يكشف عن رغبته في عودة البرازيلي نيمار للدوري الإسباني

GMT 17:42 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

يورغن كلوب يُعلن قادة ليفربول الإنجليزي بالانتخاب
 
casablancatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca