آخر تحديث GMT 18:37:04
الدار البيضاء اليوم  -

تنبأ العالم الهولندي بزلزال المغرب قبل حدوثه بأيام وعزاه إلى إقتراب كوكبين يثير الإهتمام

الدار البيضاء اليوم  -

الدار البيضاء اليوم  - تنبأ العالم الهولندي بزلزال المغرب قبل حدوثه بأيام  وعزاه إلى  إقتراب كوكبين يثير الإهتمام

الهولندي فرانك هوغربيتس
أمستردام - نادين موسى

بالتزامن مع حدوث أية هزة أرضية في أي مكان من الأرض، يعاود اسم عالم الزلازل الهولندي فرانك هوغربيتس في الظهور مجددا، خاصة إذا كان قد تنبأ بتلك الهزة التي حدثت قبلها بأيام.

وكالعادة يتردد اسمه الآن بالتزامن مع الزلزال العنيف الذي ضرب المغرب فجر اليوم السبت.

فمنذ أيام قليلة، غرّد العالم الهولندي المثير للجدل على حسابه في :إكس" (تويتر سابقا) قائلا: "اليوم يتقارب اقترانان كوكبيان مع عطارد والزهرة مع اقترانين قمريين مع المشتري وأورانوس. وفي 6 سبتمبر، حدث تقارب آخر مع عطارد والزهرة. أتوقع مجموعة من الهزات القوية قريبًا. 5 إلى 7 سبتمبر..".وقتل وأصيب المئات جراء الزلزال القوي الذي ضرب المغرب فجر السبت متسببا بأضرار جسيمة ومثيرا الذعر في مراكش ومدن أخرى وفق حصيلة رسمية موقتة.

وذكر المركز الوطني للبحث العلمي والتقني ومقره الرباط أن قوة الزلزال بلغت 7 درجات على مقياس ريختر وأن مركزه يقع في إقليم الحوز. وذكرت وسائل إعلام مغربية أن هذا أقوى زلزال يضرب المملكة.

منذ نحو الأسبوعين، كان عالم الزلازل الهولندي فرانك هوغربيتس عاد لتحذيراته المرعبة، حيث حذر من زلزال قد تتخطى قوته الـ8 درجات على مقياس رختر، وذلك بسبب الاصطفاف بين الأرض وكل من كوكبي المريخ ونبتون، وكذلك الهندسة القمرية مع نفس الكوكبين.

وحذر هوغربيتس من أن الأرض تتحرك ببطء بين المريخ ونبتون، مؤكداً أنه كان قد أشار إلى هذه الهندسة منذ نوفمبر الماضي. وتوقع نشاطا زلزاليا ضخما وفرصة لحدوث هزة أرضية عنيفة قد تتخطى الـ8 درجات، بحسب مستويات الضغط التكتوني.وأضاف في احدى النشرات التي يقدمها بانتظام وينشرها على موقع الهيئة الجيولوجية التي يتبعها SSGEOS، قال إنه يمكن أن تؤدي الهندسة القمرية مع المريخ ونبتون إلى زلزال قوي في الأيام القليلة المقبلة. ومن المحتمل أن تؤدي الهندسة القمرية في حوالي 29 من الشهر الحالي (أغسطس) إلى زيادة النشاط الزلزالي، مشيراً إلى أن "هندسة القمر تتسبب عادة بحدث زلزالي كبير.. ومن الصعب تحديد المنطقة التي ستتعرض للنشاط الزلزالي".

وأضاف بالقول: "إذا حدث ذلك خلال الـ24 ساعة القادمة أو الأسابيع القليلة المقبلة، فسيكون الخامس من حيث الحجم خلال 20 عامًا.. لذلك فهو ليس مجرد حدث زلزالي".وقد تسببت تحذيرات هوغربيتس المتكررة في حالة من الهلع حول العالم، خاصة بعد أن تنبأ عدة مرات بحدوث زلازل أو هزات قبل وقوعها بالفعل على مدار الأسابيع القليلة الماضية، وربط بين تنبؤاته وبين تحركات الكواكب واصطفافها، أهمها كان توقعه بالزلزال المدمر الذي ضرب الأراضي التركية في 6 فبراير الماضي والذي تسبب في سقوط أكثر من 50 ألف قتيل وعشرات الآلاف من الجرحى والمشردين. وقد توقع هوغربيتس وقوع ذلك الزلزال قبلها بثلاثة أيام.

ويؤكد العلماء أنه لا يمكن بأي طريقة التنبؤ بوقوع الزلازل والهزات الأرضية.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

 

صَخرَة بِحَجم جبل مَخفِية تَحْت اليابان يُمْكِن أن تَكُون نُقطَة جَذْب للزلازل الضخمة

زلزال بقوة 5.8 درجة يهز جزر منتاواي في إندونيسيا

 

casablancatoday
casablancatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تنبأ العالم الهولندي بزلزال المغرب قبل حدوثه بأيام  وعزاه إلى  إقتراب كوكبين يثير الإهتمام تنبأ العالم الهولندي بزلزال المغرب قبل حدوثه بأيام  وعزاه إلى  إقتراب كوكبين يثير الإهتمام



GMT 15:51 2022 الجمعة ,14 تشرين الأول / أكتوبر

مياه الأمطار تقتحم مدرجات جامعية في وجدة المغربية

GMT 12:10 2022 السبت ,08 تشرين الأول / أكتوبر

مطارات المغرب تعتزم اعتماد الطاقات المتجددة

GMT 06:59 2022 الجمعة ,07 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب يُعلن عن برنامج بشأن اختفاء طوائف النحل

GMT 11:21 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

توقعات بشتاء بارد في أوروبا وسط أزمة طاقة

GMT 06:32 2018 الخميس ,07 حزيران / يونيو

تخلصي من إصفرار وتكسر أظافرك بطرق بسيطة

GMT 11:24 2018 السبت ,28 إبريل / نيسان

تألقي بإطلالات جديدة تتناسب مع العمل

GMT 04:36 2018 الأحد ,28 كانون الثاني / يناير

حقيقة امتناع ميلانيا ترامب لمرافقه الرئيس إلى دافوس

GMT 13:36 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

النجمة نادين الراسي تؤكد أنها في حالة صحية جيدة

GMT 01:21 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

آخر تطورات محاكمة الزفزافي ورفاقه في الدار البيضاء

GMT 02:29 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

كيفية مساعدة الأطفال على أداء الواجب المنزلي

GMT 22:21 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

إطلاق فيلم "بيكيا" في دور العرض منتصف كانون الثاني

GMT 02:19 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

ارتفاع عدد ليالي المبيت خلال 2017 في الصويرة بنسبة 9%

GMT 19:12 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

تيلرسون يدعو أوروبا أن تتحمل نصيبا أكبر من مسؤولياتها الأمنية
 
casablancatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca