آخر تحديث GMT 14:29:41
المغرب اليوم -

أدركت في وقت لاحق أن الظاهرة نادرة بعدما قامت بإخبار والدتها

امرأة تسمع صوت تدفق الدم في الشرايين وحركة العين

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - امرأة تسمع صوت تدفق الدم في الشرايين وحركة العين

امرأة تسمع صوت تدفق ما يجري في جسمها
ستوكهولم - الدار البيضاء اليوم

أثارت شابة أسكتلندية في الثانية والثلاثين من عمرها، حيرة كبرى وسط الأطباء، بعدما أظهرت قدرة على سماع صوت تدفق ما يجري في جسمها، سواء تعلق الأمر بتدفق الدم في الشرايين أو حركة العين.

وبحسب موقع "أوديتي سنترال"، فإن جيما كيرنز، تقول إنها لا تستطيع أن تتذكر آخر مرة جربت فيها إحساسًا بالصمت الكامل، لأنها تسمع كل صغيرة وكبيرة منذ الطفولة.

وفي فترة مبكرة من حياتها، اعتقدت كيرنز أن سماع ما يدور في الجسم طبيعي، لكنها أدركت في وقت لاحق أن الظاهرة نادرة، بعدما قامت بإخبار والدتها.

اقرا ايضا:

الأساتذة المتعاقدون يثورون مجددًا ويعلنون عودتهم إلى الشوارع في المغرب

وظلت الشابة تبحث عن تفسير لهذه الظاهرة الغريبة طيلة أعوام، وأوصى الأطباء في البداية بأن تتناول دواء ضد ما يعرف بـ"الأذن المغلقة"، وظنوا أن الأمر قد يكون اضطرابا بسيطا وعابرا.

لكن الأدوية التي وصفها الأطباء لم تجد نفعا، ولم تلح بارقة أمل أمام المريضة إلا حينما هاجرت إلى مدينة غلاسكو في 2016، وزارت طبيبا مختصا.

واستطاع الطبيب المختص في غلاسكو أن يشخص مرض الشابة على نحو دقيق، فأوضح لها أنها تعاني مما يعرف بـ"التفرز في القناة الهلالية من الأذنين".

وهذا الاضطراب يعني أن الشابة تفتقد جزءا من عظم صغير في كلتا الأذنين، وهو ما يؤدي إلى تأثيرين اثنين، الأول على السمع، والثاني اختلال التوازن في حالة الحركة.

ونصح الأطباء الشابة بأن تخضع للجراحة في أقرب وقت ممكن، وهو ما قامت به في سبتمبر الماضي، لكن العملية شملت الأذن اليمنى فقط، وفي الشهر المقبل سيكتمل العلاج، وستكون قادرة على أن تنعم بالصمت لأول مرة في حياتها.

قد يهمك ايضا:

الدكالي يدعو أكبر الشركات الصينية المتخصصة لدخول السوق المغربية

وزير الصحة المغربي يعد الأطباء برفع تعويضات الحراسة

casablancatoday
casablancatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

امرأة تسمع صوت تدفق الدم في الشرايين وحركة العين امرأة تسمع صوت تدفق الدم في الشرايين وحركة العين



كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة التحكيم

درة تُشبه سندريلا في افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019

القاهرة - الدار البيضاء اليوم

GMT 04:15 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
المغرب اليوم - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى

GMT 05:31 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

5 أفكار مميزة للاستمتاع بديكور منزلك مع خريف 2019
المغرب اليوم - 5 أفكار مميزة للاستمتاع بديكور منزلك مع خريف 2019

GMT 10:31 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سعيد الإدريسي ريفي عصامي ينال ثقة سكان بلدية بالدنمارك

GMT 00:50 2016 الخميس ,09 حزيران / يونيو

دنيا سمير غانم تكشف كواليس مسلسل "نيللي وشريهان"

GMT 11:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم طرق التعامل مع الرجل الخجول

GMT 19:15 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

اللاعب نيمار يقود باريس سان جيرمان لاكتساح ريد ستار بسداسية

GMT 02:12 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

حمدالله يغيب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة

GMT 04:29 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيفاء وهبي ترفض استلام الجائزة العالمية بسبب سوء التعامل

GMT 01:43 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أردنية تبدع في صناعة حلوى الدونات بطريقة جذابة

GMT 15:02 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكّد أن الهزيمة أمام "سان جيرمان" وضعته في مأزق

GMT 20:50 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ساري يكشف صعوبة المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي

GMT 16:58 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تيباس يكشف عن رغبته في عودة البرازيلي نيمار للدوري الإسباني

GMT 17:42 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

يورغن كلوب يُعلن قادة ليفربول الإنجليزي بالانتخاب
 
casablancatoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca