آخر تحديث GMT 23:40:11
الدار البيضاء اليوم  -

قاد يوفنتوس لتوسيع الفارق الذي يفصله في الصدارة عن لاتسيو

رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس

الدار البيضاء اليوم  -

الدار البيضاء اليوم  - رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس

اللاعب كريستيانو رونالدو
مدريد - الدار البيضاء اليوم

سجّل كريستيانو رونالدو هدفا من ركلة جزاء في الشوط الأول ليقود يوفنتوس صاحب الصدارة للفوز 2-صفر على مستضيفه بولونيا، لاثنين، ويخفف الضغوط عن المدرب ماوريتسيو ساري.وبعد أن أهدر ركلة جزاء أمام ميلان في كأس إيطاليا قبل 10 أيام، وضع كريستيانو رونالدو الكرة في الشباك بنجاح هذه المرة في الدقيقة 23، وضاعف باولو ديبالا النتيجة بهدف رائع قبل الاستراحة ليمنحا فريقهما القادم من تورينو فوزا مريحا.

ووسع يوفنتوس، الذي يملك 66 نقطة من 27 مباراة، الفارق الذي يفصله في الصدارة عن لاتسيو إلى أربع نقاط. ويحل لاتسيو ضيفا على أتلانتا يوم الأربعاء. ويتأخر إنتر ميلانز بخمس نقاط عن لاتسيو في المركز الثالث، بينما يحتل بولونيا المركز العاشر برصيد 34 نقطة.

وأثار فشل يوفنتوس في التسجيل في مباراتين بكأس إيطاليا بعد استئناف الموسم عقب التوقف بسبب فيروس كورونا، بالإضافة للهزيمة بركلات الترجيح أمام نابولي في نهائي كأس إيطاليا الأربعاء الماضي، شكوكا متعلقة بساري الذي واجه صعوبات في فرض أسلوب لعبه في موسمه الأول مع الفريق.

لكن لم يكن هناك أي شكوك حول دفاع يوفنتوس، الذي حافظ على نظافة شباكه للمباراة الرابعة على التوالي بجميع المسابقات.

وبعد إشراك رونالدو في مركز قلب الهجوم غير المألوف بالنسبة له ضد نابولي، أعاد ساري اللاعب البرتغالي إلى مركزه المعتاد على الجناح.

ونجح يوفنتوس في التقدم عندما جذب ستيفانو دينسويل قميص ماتيسدي ليخت أثناء ركلة ركنية، ليسجل رونالدو هدفه 22 في الدوري هذا الموسم من علامة الجزاء.

وصنع فيدريكو برنارديسكي الهدف الثاني بتمريرة ذكية بكعب القدم ليطلق ديبالا تسديدة لا تصد في شباك الحارس أوكاش سكوروبسكي.

وسدد برنارديسكي في العارضة، وألغي هدف آخر سجله رونالدو بداعي التسلل في الشوط الثاني.

وكان مصدر الإحباط الوحيد ليوفنتوس في المباراة إصابة المدافع ماتيا دي شيليو، وطرد بديله دانيلو بعد حصوله على إنذارين متتاليين قرب النهاية.

قد يهمك أيضَا :

شقيقة كريستيانو رونالدو تُهاجم ساري وتؤكّد أنّه لن يصنع المعجزات وحده

رونالدو يُحقّق رقمًا سلبيًا لأول مرة في تاريخه بعد خسارة كأس إيطاليا

casablancatoday
casablancatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس



يليق بصاحبات البشرة البيضاء والسمراء

فساتين خطوبة باللون الزهري مِن وحي النجمات العالميات

واشنطن - الدار البيضاء اليوم
الدار البيضاء اليوم  - تعرف على أفضل النشاطات السياحية في جزيرة قبرص

GMT 10:31 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سعيد الإدريسي ريفي عصامي ينال ثقة سكان بلدية بالدنمارك

GMT 00:50 2016 الخميس ,09 حزيران / يونيو

دنيا سمير غانم تكشف كواليس مسلسل "نيللي وشريهان"

GMT 11:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم طرق التعامل مع الرجل الخجول

GMT 19:15 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

اللاعب نيمار يقود باريس سان جيرمان لاكتساح ريد ستار بسداسية

GMT 02:12 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

حمدالله يغيب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة

GMT 04:29 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيفاء وهبي ترفض استلام الجائزة العالمية بسبب سوء التعامل
 
casablancatoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca