آخر تحديث GMT 20:30:36
الدار البيضاء اليوم  -

جولة المبعوث الأممي إلى الصحراء المغربية تقر بمسؤولية الجزائر في النزاع

الدار البيضاء اليوم  -

الدار البيضاء اليوم  - جولة المبعوث الأممي إلى الصحراء المغربية تقر بمسؤولية الجزائر في النزاع

الصحراء المغربية
الرباط ـ الدارالبيضاء اليوم

في أولى محطات التشاور “الطويلة” و”العسيرة” حول قضية الصحراء المغربية، انتقل ستيفان دي ميستورا إلى الرباط من أجل لقاء مسؤولين مغاربة، قبل أن يحط الرحال بالجزائر باعتبارها طرفا أساسيا في النزاع المستمر على مدار أكثر من أربعين سنة.

وأجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، أمس الخميس، مباحثات مع المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء ستيفان دي ميستورا.

وتندرج الزيارة الإقليمية لدي ميستورا في إطار تنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2602، المعتمد بتاريخ 29 أكتوبر 2021، الذي جددت فيه الهيئة التنفيذية للأمم المتحدة دعوتها كل الأطراف لمواصلة مشاركتهم في مسلسل الموائد المستديرة.

وقد جدد الوفد المغربي خلال هذه المباحثات التأكيد على أُسس الموقف المغربي كما ورد في خطاب الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى الـ45 والـ46 للمسيرة الخضراء.

وعبر المغرب عن التزامه باستئناف العملية السياسية تحت الرعاية الحصرية لهيئة الأمم المتحدة للتوصل إلى حل سياسي على أساس المبادرة المغربية للحكم الذاتي، وفي إطار مسلسل الموائد المستديرة، وبحضور الأطراف الأربعة.

وفي هذا الصدد، صرح الخبير في الشأن الأمني محمد الطيار لهسبريس بأن لقاء دي ميستورا وناصر بوريطة، “هو تدشين للعملية السياسية التي أقرها القرار الأخير لمجلس الأمن، والتي ستشمل الأطراف الأخرى المعنية بالنزاع المفتعل بالأقاليم الجنوبية المغربية: الجزائر والبوليساريو وموريتانيا”.

وأضاف الخبير في العلاقات الدولية أن “الزيارة تأتي كذلك في سياق شهد العديد من الدعم الدولي لموقف المغرب، خاصة الاعتراف الأمريكي بسيادة المغرب الكاملة على صحرائه، وكذلك الموقف الألماني الجديد”.

وشدد المتحدث على أن لقاء ناصر بوريطة مع المبعوث الأممي “تؤطره مخرجات قرار مجلس الأمن الأخير، ويرتكز على موقف المغرب الواضح والصريح، حيث أكد الملك محمد السادس في خطابه بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء أن المغرب لا يتفاوض على صحرائه، ومغربية الصحراء لم تكن ولن تكون مطروحة فوق طاولة المفاوضات، وأن المغرب يتفاوض فقط من أجل إيجاد حل سلمي للنزاع المفتعل”.

واعتبر الطيار في تصريحه أن استقبال المبعوث الشخصي للأمين العام، “هو تكريس لموقف المغرب الداعم لمساعي الأمم المتحدة التي وضعت حل الحكم الذاتي في صلب قرارتها منذ سنة 2007”.

ووقف الطيار عند عوامل تشجع مقترح الحكم الذاتي، من ضمنها الوضع الذي أصبح يعيشه النظام العسكري الجزائري من ترهل وصراعات داخلية متزايدة وأزمات داخلية خطيرة، وانسداد الأفق أمام البوليساريو، ما يجعل مقترح الحكم الذاتي السبيل الأوحد لفك النزاع المفتعل.

قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ :

بوريطة يتباحث مع المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية

 

إسبانيا تستغرب استمرار الأزمة الدبلوماسية مع المغرب وتدعم مساعي دي ميستورا

casablancatoday
casablancatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جولة المبعوث الأممي إلى الصحراء المغربية تقر بمسؤولية الجزائر في النزاع جولة المبعوث الأممي إلى الصحراء المغربية تقر بمسؤولية الجزائر في النزاع



إطلالات المشاهير بالتنورة القصيرة لإطلالة راقية

القاهرةـ الدارالبيضاء اليوم

GMT 13:02 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية
الدار البيضاء اليوم  - ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية

GMT 12:17 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة
الدار البيضاء اليوم  - جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة

GMT 15:02 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

أفكار مميزة لكراسي غرف النوم
الدار البيضاء اليوم  - أفكار مميزة لكراسي غرف النوم

GMT 22:45 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

أخنوش يؤكد أن الملك محمد السادس يرعى "الدولة الاجتماعية"
الدار البيضاء اليوم  - أخنوش يؤكد أن الملك محمد السادس يرعى

GMT 21:22 2022 الجمعة ,21 كانون الثاني / يناير

محلل مصري يُطالب "بي بي سي" بمستحقاته خلال بث مباشر
الدار البيضاء اليوم  - محلل مصري يُطالب

GMT 12:27 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

اتجاهات الموضة للمعاطف هذا العام
الدار البيضاء اليوم  - اتجاهات الموضة للمعاطف هذا العام

GMT 11:32 2022 الأربعاء ,19 كانون الثاني / يناير

مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021
الدار البيضاء اليوم  - مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021

GMT 21:47 2022 الإثنين ,10 كانون الثاني / يناير

حميد شباط يترأس نقابة "جبهة القوى" في المغرب
الدار البيضاء اليوم  - حميد شباط يترأس نقابة
الدار البيضاء اليوم  - الحكومة البريطانية تعلن عزمها وقف تمويل بي بي سي في العام 2027

GMT 10:31 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سعيد الإدريسي ريفي عصامي ينال ثقة سكان بلدية بالدنمارك

GMT 00:50 2016 الخميس ,09 حزيران / يونيو

دنيا سمير غانم تكشف كواليس مسلسل "نيللي وشريهان"

GMT 11:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم طرق التعامل مع الرجل الخجول

GMT 19:15 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

اللاعب نيمار يقود باريس سان جيرمان لاكتساح ريد ستار بسداسية

GMT 02:12 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

حمدالله يغيب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة

GMT 04:29 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيفاء وهبي ترفض استلام الجائزة العالمية بسبب سوء التعامل

GMT 01:43 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أردنية تبدع في صناعة حلوى الدونات بطريقة جذابة

GMT 15:02 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكّد أن الهزيمة أمام "سان جيرمان" وضعته في مأزق

GMT 20:50 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ساري يكشف صعوبة المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي

GMT 16:58 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تيباس يكشف عن رغبته في عودة البرازيلي نيمار للدوري الإسباني

GMT 17:42 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

يورغن كلوب يُعلن قادة ليفربول الإنجليزي بالانتخاب
 
casablancatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca