آخر تحديث GMT 18:44:19
الدار البيضاء اليوم  -

وزير الخارجية اللبناني يؤكد أن قرداحي يدرس الاستقالة

الدار البيضاء اليوم  -

الدار البيضاء اليوم  - وزير الخارجية اللبناني يؤكد أن قرداحي يدرس الاستقالة

الاعلامي اللبناني جورج قرداحي
بيروت - الدار البيضاء

قال وزير الخارجية اللبناني عبد الله بو حبيب، مساء السبت، إن زميله بالحكومة وزير الإعلام جورج قرداحي، يدرس مقترح الاستقالة من منصبه، كاشفا أن بيروت طلبت وساطة واشنطن لتقريب وجهات النظر مع أطراف المشكلة الحالية. جاء ذلك في مقابلة أجرتها قناة "الجزيرة مباشر" القطرية مع بو حبيب، عقب وقت قصير من إعلان 4 دول خليجية أولها السعودية سحب سفرائها من لبنان على خلفية تصريحات قرداحي حول الأزمة باليمن. وأوضح الوزير اللبناني، أن “اجتماعا (لبنانيا) التأم السبت للنظر في تلك المشكلة”، مضيفا: “نريد وقتا لأن هناك تعقيدات لكن الوزير قرداحي مدرك للمصلحة اللبنانية وكرامته نحافظ عليها”.

وحول استنتاج البعض أن طلب رئيس الحكومة نجيب ميقاتي من قرداحي تقدير الموقف هو إشارة للاستقالة، قال بوحبيب: “صحيح حتى اجتماع اليوم (السبت) نوقش بهذا الاتجاه”. واستدرك: “لكن الوزير قرداحي يدرس هذا الاقتراح ويعرف أن مصلحة لبنان قبل مصلحته شخصيا لكن عنده نوع من الارتباطات مع غيره من الناس من أجل أخذ القرار”، في إشارة إلى حلفائه الداعمين له. وحول توقيت القرار النهائي لقرداحي تابع الوزير اللبناني: “ليس هناك موعد محدد لكن نتمنى أن يكون غدا (الأحد) هناك قرار نهائي بأي اتجاه يريد أخذه”. وبشأن توقع بوحبيب تقديم قرداحي لاستقالته أجاب: “صعب التكهن لأن لبنان مكونات كثيرة وفئات كثيرة وعلى قرداحي التشاور”.

واستبعد أن تؤدي تلك الأزمة مع دول خليجية لاستقالة حكومة ميقاتي قائلا: “لا استقالة، ونستمر في معالجة المشكلة وكنا نتمنى حوارا بين الأشقاء أو من خلال الجامعة العربية”. وأشار بوحبيب، إلى أن “الولايات المتحدة وفرنسا وغيرهما يدعمون بقاء الحكومة”، متحفظا على تسمية الآخرين. وكشف أن بلاده طلبت وساطة واشنطن لحل الأزمة الحالية مع دول خليجية قائلا: “الولايات المتحدة صديقة للجميع تستطيع تقريب وجهات النظر وفي ظل غياب أي طرف عربي يقوم بهذا العمل، وارتأينا أن نتكلم مع واشنطن”. وأضاف بوحبيب: “يهمنا أن تحل المشكلة الحالية بشكل مرضٍ للجميع واللبنانيين”، مؤكدا أن بلده “لن يقبل أن يعمل ضد مصلحة السعودية”. وخلال الساعات الـ24 الأخيرة، أعلنت كل من السعودية والإمارات والبحرين والكويت سحب سفرائها من لبنان؛ احتجاجا على تصريحات لقرداحي، خلال مقابلة متلفزة سُجلت في أغسطس/ آب الماضي، وعرضت الاثنين الفائت؛ حيث قال خلالها إن الحوثيين في اليمن “يدافعون عن أنفسهم ضد اعتداءات السعودية والإمارات”.

قد يهمك أيضاً :

السعودية والإمارات والبحرين والكويت تستدعي سفراء لبنان احتجاجاً على تصريحات قرداحي

دعوات من رؤساء الحكومة اللبنانية السابقين لاستقالة جورج قرداحي

casablancatoday
casablancatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجية اللبناني يؤكد أن قرداحي يدرس الاستقالة وزير الخارجية اللبناني يؤكد أن قرداحي يدرس الاستقالة



مي عُمر تتألق بإطلالة أَنيقة وعَصرية

القاهرةـ الدارالبيضاء اليوم

GMT 14:34 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن
الدار البيضاء اليوم  - إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن

GMT 19:31 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

ولادة "معجزة" على متن طائرة قطرية فوق الأجواء المصرية
الدار البيضاء اليوم  - ولادة

GMT 21:47 2022 الإثنين ,10 كانون الثاني / يناير

حميد شباط يترأس نقابة "جبهة القوى" في المغرب
الدار البيضاء اليوم  - حميد شباط يترأس نقابة

GMT 10:31 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سعيد الإدريسي ريفي عصامي ينال ثقة سكان بلدية بالدنمارك

GMT 00:50 2016 الخميس ,09 حزيران / يونيو

دنيا سمير غانم تكشف كواليس مسلسل "نيللي وشريهان"

GMT 11:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم طرق التعامل مع الرجل الخجول

GMT 19:15 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

اللاعب نيمار يقود باريس سان جيرمان لاكتساح ريد ستار بسداسية

GMT 02:12 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

حمدالله يغيب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة

GMT 04:29 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيفاء وهبي ترفض استلام الجائزة العالمية بسبب سوء التعامل

GMT 01:43 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أردنية تبدع في صناعة حلوى الدونات بطريقة جذابة
 
casablancatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca