آخر تحديث GMT 21:47:10
الدار البيضاء اليوم  -

الجمارك المغربية تستعين بتقنيات جديدة أمام الغش

الدار البيضاء اليوم  -

الدار البيضاء اليوم  - الجمارك المغربية تستعين بتقنيات جديدة أمام الغش

الجمارك والضرائب المغربية
الرباط - الدار البيضاء

تتجه إدارة الجمارك والضرائب المغربية  غير المباشرة إلى الاستعانة بتقنيات جديدة من قبيل قواعد البيانات المتسلسلة “بلوكشين” والتحليل التنبئي والتعلم الآلي، من أجل محاربة الغش في عمليات التجارة الخارجية.وقالت الجمارك المغربية ضمن مخططها الاستراتيجي الجديد في أفق سنة 2023، إنها تعتزم الاستفادة من هذه التقنيات الحديثة لتحسين نجاعة المراقبة القبلية واستهداف عمليات التجارة الخارجية، خاصة تلك المتعلقة ب التجارة الإلكترونية.يأتي هذا التوجه مع زيادة حجم المبادلات التجارية بين المغرب وشركائه، حيث تسعى الجمارك لاستشعار ومكافحة مختلف أشكال الغش من خلال تعزيز نظام المراقبة الذكية عبر التزودبآليات تكنولوجية وتقنيات تتناسب مع حجم ووتيرة المبادلات، ناهيك عن تعزيز تحليل المخاطر ومعالجة المعطيات.

وفيما يتعلق بترشيد المراقبة، ذكرت الجمارك أنها ستقوم باعتماد نظام الممر الثلاثي التي يراد منه الامتثال للمعايير الدولية في مجال المراقبة، بالإضافة إلى توسيع تطبيق الانتقاء الآلي بالنسبةلأنواع أخرى من عمليات المراقبة عبر الماسح الضوئي والمراقبة البعدية.

وشددت إدارة الجمارك على أنها ستولي اهتماما خاصا لملاءمة نظام مكافحة التهريب مع التغييرات التي عرفتها بعض المعابر الحدودية المعنية بهذا النوع من الغش، ومراعاة التوجهات الجديدة التي تروم تحديث أساليب التدخل وإعادة تنظيم المصالح المسؤولة عن محاربة التهريب.

وأوضحت الجمارك أن الاستراتيجية الجديدة تهدف إلى المساهمة في الجهود المبذولة لإنعاش الاقتصاد الوطني، وتعزيز مناخ الثقة بين الفاعلين الاقتصاديين والإدارة تحت شعار “من أجل علاقة مبنية على الثقة”.وتشمل الاستراتيجية ستة أهداف؛ أولها المساهمة في تحسين مناخ الأعمال وتشجيع الإنتاج الوطني عبر مواكبة المقاولات الصغيرة وتقليص حجم القطاع غير المهيكل، وثانيها تحسين الحكامة وجودة الخدمات، وثالثها محاربة الغش والمساهمة في حماية سلامة وصحة الأشخاص.وتسعى الجمارك ضمن الهدف الرابع إلى إرساء الرقمنة في المنظومة الجمركية، وتحسين الإطار القانوني والتنظيمي من خلال مراجعة مختلف النصوص التشريعية والتنظيمية، وضمنها مدونة الجمارك والضرائب غير المباشرة وتأطير قطاع التبغ، كهدف خامس، ثم تعزيز الرأسمال البشري وتطوير الكفاءات وتتزامن هذه الاستراتيجية مع إغلاق ممرات التهريب المعيشي، وعلى رأسها ممر تراخال 2 بباب سبتة وممر فرخانة وممر بايو تشينو بباب مليلية، وهو ما مكن من تقليص تدفق البضائع المهربة إلى التراب الوطني بشكل ملموس، بحسب معطيات الجمارك.

قد يهمك ايضا:

الجمارك المغربية تحبط عملية تهريب من "مليلية" المحتلة إلى مدينة "تاوريرت"

الجمارك المغربية تتمكن من حجز 100 ألف يورو مهرّبة في ميناء طنجة

casablancatoday
casablancatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجمارك المغربية تستعين بتقنيات جديدة أمام الغش الجمارك المغربية تستعين بتقنيات جديدة أمام الغش



إطلالات يوم شم النسيم الأنيقة من مجموعات عروض الأزياء

القاهرة - الدار البيضاء اليوم

GMT 10:31 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سعيد الإدريسي ريفي عصامي ينال ثقة سكان بلدية بالدنمارك

GMT 00:50 2016 الخميس ,09 حزيران / يونيو

دنيا سمير غانم تكشف كواليس مسلسل "نيللي وشريهان"

GMT 11:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم طرق التعامل مع الرجل الخجول

GMT 19:15 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

اللاعب نيمار يقود باريس سان جيرمان لاكتساح ريد ستار بسداسية

GMT 02:12 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

حمدالله يغيب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة

GMT 04:29 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيفاء وهبي ترفض استلام الجائزة العالمية بسبب سوء التعامل

GMT 01:43 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أردنية تبدع في صناعة حلوى الدونات بطريقة جذابة
 
casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca