آخر تحديث GMT 11:28:45
الدار البيضاء اليوم  -

بواسطة نيازك صغيرة يتراوح عرضها بين 1 ملم و10 سم

دراسة جديدة تستكشف إمكانية قصف الأرض بـ"رصاص" كوني فائق السرعة

الدار البيضاء اليوم  -

الدار البيضاء اليوم  - دراسة جديدة تستكشف إمكانية قصف الأرض بـ

قصف الأرض بـرصاص كوني فائق السرعة
واشنطن - الدار البيضاء اليوم

تهدف دراسة جديدة إلى حل أحد ألغاز الفيزياء الفلكية، حول ما إذا كانت المستشعرات الأعظمية تطلق شظاياها في جزء صغير من سرعة الضوء، وأن "الرصاصات" الكونية تضربنا بتلك السرعات.وتُقصف الأرض يوميا بواسطة نيازك صغيرة يتراوح عرضها بين 1 ملم و10 سم، ومعظمها يصيب الغلاف الجوي بسرعة تفوق 17 كم في الثانية. ومع ذلك، فإن عالمي الفيزياء بجامعة هارفارد، أمير سراج وأبراهام لوب، يشككان في أن بعض النيازك يمكن أن تضرب أجواءنا أثناء التحرك بجزء بسيط من سرعة الضوء، نحو 3 آلاف كم/الثانية.ويقترحان أيضا أن هذا "الرصاص" الكوني يمكن إطلاقه بواسطة المستعرات الأعظمية القريبة، التي تشحنها إلى سرعات دون النسبية. وفي حين اقتُرحت النظرية من قبل، لم يجر إعداد منهجية البحث الحالية بشكل صحيح للعثور على هذه "الرصاصات" النسبية الفرعية.

وطور الفريق نموذجا لتتبع البلازما الساخنة، التي تطلقها نيازك فائقة السرعة أثناء اصطدامها بالغلاف الجوي، ثم قاموا بفهرسة نوع الضجيج الذي تسببه هذه السطوح الكونية، حتى يتمكن علماء الفلك من مراقبتها.وفي حديثه اليوم، قال سراج: "وجدنا أن نيزكا شبه نسبي سيؤدي إلى موجة صدمة يمكن التقاطها بواسطة الميكرفون، وكذلك وميض مشرق من الإشعاع المرئي في الأطوال الموجية البصرية، وكلاهما يدوم لمدة عُشر ميلي ثانية واحدة".

ويقترح الفلكيون مزيجا من الميكرفونات دون الصوتية وأجهزة الأشعة تحت الحمراء الضوئية، لاكتشاف كل من العلامات الصوتية الدقيقة والمتميزة، والإشعاعات الضوئية قصيرة العمر، التي أطلقتها هذه الأجسام في لحظات الموت.وبينما نبحث باستمرار عن جميع الصخور الفضائية التي قد تشكل خطرا على الأرض، فقد نغفل وجود نيازك صغيرة ولكن فائقة السرعة يمكن أن تبخر مركبة فضائية خلال لحظة، في حال اصطدامها بقطعة من شظايا المستشعر الأعظم

قد يهمك أيضًا:

عالم مشهور يحذر البشرية من خطر السمنة

  مشروع هوكينغ وميلنر الفضائي سيواجه مشاكل عدة

casablancatoday
casablancatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة جديدة تستكشف إمكانية قصف الأرض بـرصاص كوني فائق السرعة دراسة جديدة تستكشف إمكانية قصف الأرض بـرصاص كوني فائق السرعة



لا تترك شيئًا للصدف وتُخطط لكل تفاصيل إطلالاتها

إليزابيث تتألق بـ"الأخضر" في أجدد إطلالة لها على الشعب البريطاني

لندن ـ الدار البيضاء اليوم
الدار البيضاء اليوم  - 5 أفكار مختلفة لحفل زفاف بسيط ومميز في زمن

GMT 10:31 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سعيد الإدريسي ريفي عصامي ينال ثقة سكان بلدية بالدنمارك

GMT 00:50 2016 الخميس ,09 حزيران / يونيو

دنيا سمير غانم تكشف كواليس مسلسل "نيللي وشريهان"

GMT 11:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم طرق التعامل مع الرجل الخجول

GMT 19:15 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

اللاعب نيمار يقود باريس سان جيرمان لاكتساح ريد ستار بسداسية

GMT 02:12 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

حمدالله يغيب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة

GMT 04:29 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيفاء وهبي ترفض استلام الجائزة العالمية بسبب سوء التعامل

GMT 01:43 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أردنية تبدع في صناعة حلوى الدونات بطريقة جذابة

GMT 15:02 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكّد أن الهزيمة أمام "سان جيرمان" وضعته في مأزق

GMT 20:50 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ساري يكشف صعوبة المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي

GMT 16:58 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تيباس يكشف عن رغبته في عودة البرازيلي نيمار للدوري الإسباني

GMT 17:42 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

يورغن كلوب يُعلن قادة ليفربول الإنجليزي بالانتخاب
 
casablancatoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca