آخر تحديث GMT 15:24:00
الدار البيضاء اليوم  -

مؤتمرالاستغوار والسياحة يطالب بتثمين المغارات المغربية السياحية

الدار البيضاء اليوم  -

الدار البيضاء اليوم  - مؤتمرالاستغوار والسياحة يطالب بتثمين المغارات المغربية السياحية

السياحة في المغرب
الرباط - الدار البيضاء

أوصى المشاركون في المؤتمر الوطني الثاني للاستغوار و السياحة الجغرافية وتثمين الموارد الطبيعية بتثمين المغارات المغربية  والمواقع الاستغوارية في المملكة، وإدراجها ضمن المشاريع التنموية.وجاءت ضمن توصيات المؤتمر، المنظم نهاية الأسبوع الماضي من طرف جامعة محمد الأول وكلية العلوم بوجدة وجمعية الاستغوار، ضرورة إجراء مسح شامل لكل الأشكال التراثية التي تتواجد بجهة الشرق، وإشراك الساكنة في تثمينها والمحافظة عليها.

وأكد المشاركون في المؤتمر أن جهة الشرق تضم عدداً من المغارات و المواقع الاستغوارية التي تضم مستحثات ولُقى أثرية ونقوشا صخرية، وهو تراث يمكن أن يتحول إلى مشروع تنموي لتحقيق التنمية المستدامة.ودعا المؤتمرون إلى تقوية التعاون العلمي بين فرق البحث والمختبرات من أجل تحديث تأريخ المستويات والعينات البشرية الموجودة في مغارات جهة الشرق، وتهيئة مسارات سياحية لزيارة أهم المواقع الطبيعية والأثرية.

كما طالب المؤتمر في بيانه الختامي بإنشاء متاحف في المواقع الأثرية لتعريف الزائر بأهم مكونات التراب الطبيعي والثقافي، وبقايا آثار الإنسان القديمة وتعاقب الحضارات، والقيام بحملات للتحسيس بأهمية هذا التراث.وشدد المشاركون في الموعد على ضرورة التواصل مع السلطات المحلية المسؤولة عن إغلاق عدد من المغارات وإقناعها بفتحها للعموم، كما هو الشأن بالنسبة لمغارة فريواطو بمدينة تازة، المغلقة منذ أكثر من خمس سنوات.ومن المقرر وفق ما اتفق عليه المشاركون في المؤتمر أن يتم تأسيس جمعية متخصصة في الاستغوار بمدينة وجدة، تكون مهمتها التنسيق مع فرق البحث وشعبة السياحة الجغرافية بجامعة وجدة، وتطبيق المعارف النظرية المكتسبة.

كما جرى إعلان تنظيم النسخة الثالثة من المؤتمر الوطني للاستغوار والسياحة الجغرافية وتثمين الموارد الطبيعية في العاصمة الرباط، في شهر نونبر من سنة 2023؛ ومن المرتقب أن يشهد مشاركة كبيرة من علماء الاستغوار والسياحة الجغرافية.ويؤكد الخبراء في مجال الاستغوار أن المغرب يعد بلداً استثنائياً بتوفره على أشكال كارستية جوفية تشكل أحد أهم مكونات التراث الجيولوجي الطبيعي، ومازال العديد منها غير مستكشف إلى حد الساعة.

ويجمع الاستغوار عدة تخصصات، منها الكيمياء وعلم الأرض وعلم الأحياء والفيزياء، واستكشاف البيئات الكارستية وتحت الأرض، ووضع الخرائط لتطوير صور الكهوف الجوفية؛ كما يشكل نشاطاً ذا قيمة مضافة عالية يجمع بين ما هو علمي وتعليمي ورياضي وترفيهي.وتتوفر جهة الشرق لوحدها على أكثر من 500 موقع أركيولوجي مهم، منها مغارات تافوغالت وموقع زكزل وإفري ن عمار وإفري البارود؛ وهي مغارات ومواقع ذاع صيتها عالمياً بفضل غناها الطبيعي والعلمي.

قد يهمك أيضاً :

كلود نيكولييه يشيد بمستوى التكوين في مجال الطيران في المغرب

شركة "ريان إير" للطيران تقدم عروضاً مغرية للراغبين في السفر من المغرب

   
casablancatoday
casablancatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مؤتمرالاستغوار والسياحة يطالب بتثمين المغارات المغربية السياحية مؤتمرالاستغوار والسياحة يطالب بتثمين المغارات المغربية السياحية



GMT 14:41 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس
الدار البيضاء اليوم  - طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس

GMT 13:35 2021 الخميس ,02 كانون الأول / ديسمبر

عبد الله بوصوف يترأس لجنة تحكيم "جائزة الصحافة"
الدار البيضاء اليوم  - عبد الله بوصوف يترأس لجنة تحكيم

GMT 10:31 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سعيد الإدريسي ريفي عصامي ينال ثقة سكان بلدية بالدنمارك

GMT 00:50 2016 الخميس ,09 حزيران / يونيو

دنيا سمير غانم تكشف كواليس مسلسل "نيللي وشريهان"

GMT 11:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم طرق التعامل مع الرجل الخجول

GMT 19:15 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

اللاعب نيمار يقود باريس سان جيرمان لاكتساح ريد ستار بسداسية

GMT 02:12 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

حمدالله يغيب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة

GMT 04:29 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيفاء وهبي ترفض استلام الجائزة العالمية بسبب سوء التعامل

GMT 01:43 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أردنية تبدع في صناعة حلوى الدونات بطريقة جذابة
 
casablancatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca