آخر تحديث GMT 15:49:55
الدار البيضاء اليوم  -

لقاء "موسيقانا" الثاني جمع المطربين والموسيقيين والعازفين

هيئة الموسيقى السعودية تستعرض واقع القطاع وتطلعات العاملين فيه

الدار البيضاء اليوم  -

الدار البيضاء اليوم  - هيئة الموسيقى السعودية تستعرض واقع القطاع وتطلعات العاملين فيه

الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان، وزير الثقافة السعودي
الرياض ـ الدار البيضاء اليوم

استعرضت هيئة الموسيقى السعودية، الأحد، واقع القطاع الموسيقي السعودي وتطلعات العاملين فيه، وذلك خلال اللقاء الافتراضي الثاني من ملتقى «موسيقانا» الشهري.ويأتي هذا اللقاء الذي شارك فيه مجموعة من المطربين والموسيقيين والعازفين السعوديين، تنفيذاً لتوجيه وزير الثقافة الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان، بضرورة إقامة لقاءات دورية بين الهيئات الثقافية والمبدعين؛ لتعزيز التواصل بين جميع العناصر الفاعلة في القطاع الثقافي بمختلف تخصصاته ومساراته الإبداعية.وشهد اللقاء حضور نائب وزير الثقافة حامد فايز، والرئيس التنفيذي لهيئة الموسيقى جهاد الخالدي، والملحن والباحث في الشأن الموسيقي الأمير عبد المجيد بن سعود، والفنان عبادي الجوهر، والأوبرالية سوسن البهيتي، والمدرب الموسيقي يحيى مساوي، والملحن الدكتور إبراهيم الدخيل، وعازف العود ريان السقاف، والمخرج والمنتج فيصل اليماني.

وأكد نائب وزير الثقافة خلال اللقاء حرص الوزارة على تطوير القطاع الموسيقي في السعودية بكل مساراته وتخصصاته الفنية، مستشهداً بالخطوات التأسيسية التي خطتها الوزارة في هذا الاتجاه، منها إدراج تعليم الفنون الموسيقية في مناهج التعليم، والتحضير لإطلاق أكاديميات موسيقية في عدد من المدن، إضافة إلى الشراكات مع الجامعات التي أثمرت عن توفير برامج أكاديمية لتعليم الموسيقى، مشيراً إلى أن هذه الجهود تأتي في سياق مشروع النهوض بالقطاع الثقافي السعودي الذي تتولى إدارته الوزارة.يشار إلى أن هيئة الموسيقى كانت قد عقدت لقاءها الأول من ملتقى «موسيقانا» نهاية شهر مايو (أيار) الماضي، بحضور الرئيس التنفيذي للهيئة جهاد الخالدي، ومجموعة من الملحنين والعازفين والمستثمرين والمغنيين، ونوقشت فيه محاور متعددة تدور في مجملها حول سبل تطوير القطاع الموسيقي في السعودية.وقررت الهيئة أن يعقد الملتقى في يوم الأحد الأخير من كل شهر ميلادي، وستجمع من خلاله المهتمين بالقطاع الموسيقي بمختلف تخصصاتهم من مؤلفين وعازفين ومطربين ومتخصصين في التعليم الموسيقي والمستثمرين، وذلك لطرح أفكار ومبادرات جديدة وتطويرها بما يخدم أهداف القطاع الموسيقي.

قد يهمك ايضا:

السلطات اليونانية تفتتح أول مسجد في العاصمة أثينا العام الجاري

مركز "إثراء" يتفاعل ثقافيًا مع العالم عن بُعد بفيروس "كورونا"

casablancatoday
casablancatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هيئة الموسيقى السعودية تستعرض واقع القطاع وتطلعات العاملين فيه هيئة الموسيقى السعودية تستعرض واقع القطاع وتطلعات العاملين فيه



اختارت إكسسوارات ناعمة تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليكِ طُرق تنسيق موديلات "السروال" على طريقة الملكة ليتيزيا

مدريد - الدار البيضاء اليوم

GMT 00:45 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
الدار البيضاء اليوم  - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 10:31 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سعيد الإدريسي ريفي عصامي ينال ثقة سكان بلدية بالدنمارك

GMT 00:50 2016 الخميس ,09 حزيران / يونيو

دنيا سمير غانم تكشف كواليس مسلسل "نيللي وشريهان"

GMT 11:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم طرق التعامل مع الرجل الخجول

GMT 19:15 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

اللاعب نيمار يقود باريس سان جيرمان لاكتساح ريد ستار بسداسية

GMT 02:12 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

حمدالله يغيب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة

GMT 04:29 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيفاء وهبي ترفض استلام الجائزة العالمية بسبب سوء التعامل

GMT 01:43 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أردنية تبدع في صناعة حلوى الدونات بطريقة جذابة
 
casablancatoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

casablancatoday casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday casablancatoday casablancatoday
casablancatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
casablanca, casablanca, casablanca